الزنك – زنك بيكولينات – Zinc Picolinate 75mg

الزنك – زنك بيكولينات – Zinc Picolinate 75mg

$28.00

ماذا يُميز مُنتج ZINC من مشفى الحكمة؟

1. يستخدم لعلاج أمراض مختلفة منها العُقم، الإكتئاب وتساقط الشعر . انظر الشرح ادناه.

2. مُنتج طبيعي عُضوي 100% ذو جودة عالية جدًا.

3. يحمِل شهادة GMP مُصادَق عليها من قبل وِزارة الصحّة العالمية.

4. يَحمِل شهادة ISO-9001 وشهادة ISO-22000 .

5. يَحمِل شِهادة ترخيص وفق مُتطلبات الـ FDA الأمريكي.

6. يصلُكِ المنتج الى عُنوانك خِلال أسبوعٍ واحِد من يوم الشَحن.

نقبل الدفع ببطاقات
عادة يتم شراء هذه المنتجات معًا
This item: الزنك - زنك بيكولينات - Zinc Picolinate 75mg
$26.60
$28.00
ستحصل على خصم 5% على منتج Zinc - زنك والمنتجات المقترحة عند شرائها معًا

البطاقة التعريفية

  • الاسم العربي: زنك بيكولينات
  • اسم المنتج: Zinc
  • الاسم العلمي: Zinc Picolinate
  • الوزن الصافي: 51 غرام 
  • المحتوى: 100 كبسولة 
  • تسميات إضافية: الخارصين, التوتياء

فوائِد الزنك بيكولينات – Zinc Picolinate

لمادّة الزنك المعروفة أيضاً باسمائها الأخرى الخارصين أو التوتياء، دور هام جداً في الحِفاظ على سَلامة وصحّة أجسادنا فهي عامل مُهم في: عملية انقسام الخلايا، عملية النُمو (خاصّه لدى الأطفال)، إِلتئام الجُروح، تقوية جهاز المَناعة والحِفاظ على نِسبة حُموضه سَليمه بالجسم. يَشترك الزنك بعشرات أو حتى مِئات التفاعُلات الإنزيمية في جسم الإنسان، ونقصُه بشكل حاد يؤدي إلى خلل في عملية النُمو وال نقص الشهية وحاسّة التذوق خاصّة لدى الأطفال.
إِذ أنّ النقص بحاسّة التذوق وحاسّة الشم يُعتبر المُؤشر الأول الذي يدُل على نقص الزنك بالجسم. هناك أيضا أعراض أُخرى تدُل على نقصه منها: ضعف في جهاز المناعة، نقاط بيضاء تحت الأظافر، أمراض جلدية، تنميل، عصبية ونرفزة سريعة، نسيان، غثيان، طفح جلدي، إنخفاض مُستوى الإنسولين، بُثور، تساقُط الشعر، إِسهال، تعب عام، إلتئام بطيء للجُروح، بُرود جنسي وتأخّر في النُمو السليم لدى الأطفال.

إنّ نقص الزنك في الجسم يؤدي إلى الكثير من الأمراض المُختلفة، لذلك تكون كبسولات الزنك والأغذية التي تحتوي على الزنك جزء مُهم في علاج هذه الأمراض.
عندما يتبيّن وجود نقص زنك بالجسم، يجب البحث عن سبب هذا النقص لحل المُشكله وتعويض الجسم بالزنك. بعض أسباب النقص هو نقص في كمية السُعرات الحرارية المُتناولة، الإفراط بتناول الكحول، مُتلازمة سوء الامتصاص، فشل كلوي حاد أو اضطرابات في الجهاز الهَضمي.

النباتيين، الخُضريين والنساء المُرضعات

بالنسبة للأشخاص النباتيين، قد يحتاجون لتناول الزنك كمُكمّل غذائي دائم لأنّ الزنك الموجود في النباتات لا يتم امتصاصه بالجسم بشكل جيد. كذلك الحوامل والمُرضعات بحاجه إلى تناوله كمكمِّل غذائي لأِنَّ نقصه قد يُؤثّر سلباً على نُمو وتطور الجنين أو الرضيع. وهنا من الضروري معرفة أنّ حليب الأم يُزوّد الرضيع بكمية الزنك اللازمة حتى جيل 7 أشهر، لذلك يجب تزويد الرُضّع ما بعد جيل 7 أشهر بأغذية غنيَّة بالزنك تُلائم جيلهم.

إِنّ مُتوسط إستهلاك الزنك هي الأعلى بين الأشخاص النباتيين، وهي أعلى بقليل من الحد الأدنى للكمية اللازمة، من جهة أخرى، فإن قسم كبير من الناس تكون كمية إِستهلاكهم للزنك أقل من الحد الأدنى، وخصوصاً الأشخاص الذين يَستهلكون كمياتٍ قليلةٍ من السُعرات الحرارية. إِنّ أغلبية الأَبحاث التي أُجريت تُشير إلى أن نسبة الزنك المُستهلَكة بين الأشخاص النباتيين هي أَعلى من تلك المُستهلكة بين باقي الناس، ومن المُرجّح أن هذا الإختلاف ينبُع من اختلاف نوعية الأكل وكميته، إذ أنّ الأشخاص الذين يَسعون دائماً للمُحافظة على أوزانهم وتقليل كمية الأكل وخُصوصاً من يتجنّبون الحُبوب الكاملة، البقوليات، المُكسرات والبُذور والتي تُعتبر غنية بالزنك، تكون نسبته بأَجسامهم أقل مُقارنة بالأشخاص الذين يتناولون كمية أكل وسُعرات حرارية كافية.

عملية امتصاص الزنك بيكولينات في الجسم

إِن امتصاص الزنك بيكولينات أسرع وأكثر فاعلية بالجسم، حيثُ أنّ ربط الزنك بحِمض البيكولينات يؤدي إلى امتصاصه بشكل أكبر بالجسم حتى في حالات انخفاض حامضية المَعِدة. بالإضافة إلى أهمية الكمية المُستهلكة فإن عملية الامتصاص بالجسم ضرورية جداً أيضاً. لذلك من المُهم عدم دمج أغذية تحتوي على الكالسيوم وحِمض الفيتيك (الموجود في الحُبوب الكاملة، النخالة، الخُضراوات الطازجة والبقول) مع الزنك لأن هذا الدمج يجعل هذه الثلاث مواد تترابط مع بعضها بشكل قوي جداً، ممّا يؤدي إلى تقليل النسبة المُمتصّة في الجسم بشكل كبير.

هذا الأمر قد يحدث عند استهلاك كميات كبيرة من مُنتجات الحليب أيضاً. أما بالنسبة للأشخاص النباتيين، فإن هذه الظاهرة قد تحدُث لديهم إذا قاموا بتناول الكالسيوم كمُكمّل غذائي، أو استهلاك كبير فوق المُوصى به للمواد الغذائية الغنية بالكالسيوم. لتجنب هذه المُشكلة، يوصى بتناول مُكمّلات الكالسيوم مُنفردة وبعيدة عن الغذاء الغني بالزنك. كذلك هو الحال بالنسبة للأغذية الغنية بالكالسيوم إذ أنّه يُفضَّل تناولها على حدِة ومُنفصلة عن الحُبوب الكاملة والبُذور والتي تُعتبر غنية به وحِمض الفيتيك، لكي لا تتعارض مع بعضها وبالتالي تُقلل من كميته المُمتصّة بالجسم.

إِن طُرق تصنيع الأغذية مثل تحميص المُكسرات، الخُبز، التخمير (العجين المُخمر)، تصنيع الخبز من طحين القمح الكامل، نقع وإنبات الحُبوب، البُذور، والمُكسرات بالماء (عملية التشريش)، تُسبّب تفكيك حِمض الفيتيك أو فصله عن الزنك ممّا يزيد من نسبة امتصاصه في الجسم.

مَصادر الزنك من الغذاء النباتي

يتوفر في الكثير من الأغذية النباتية وبالأخص بالبُذور، المُكسرات، البقوليات والحُبوب الكاملة. كما يتوفر أيضاً في البيض واللحوم وخاصّةً الكبد. لكن لا يوجد غذاء سِحري واحد (ولا حتى من مَصدر حيواني) يستطيع تزويد الجسم بكل الكمية المطلوبة من الزنك. لهذا، من الضروري التنويع بالأغذية من أجل تزويد الجسم بالكمية اللازمة. كما ومن المُهم جداً تناول الزنك بيكولينات كَمُكمّل غذائي لسُرعة إمتصاصه في الجسم وذلك تعويضاً عن الزنك الغير مُمتص من الأغذية.

يُنصح باستخدام زنك بيكولينات – مُنتج Zinc:

  1. للأشخاص النباتيين والخُضريين وذلك بسبب نقص الزنك لديهم.
  2. للأطفال، وخاصّة الذين يُعانون من بُقع بيضاء على الأظافر وهي من أهم العلامات على نقص الزنك في الجسم.
  3. لمرضى السَرطان (Cancer) على اختلاف أنواعه، خاصّة الذين يتعرّضون لِعلاج إشعاعي لمَنطقة الرأس والرقبة الشيء الذي قد يتَسبب في فُقدان حاسّة الشم والتذوق.
  4. يُنصح باستخدامه لكل شخص قد بلغ الـ 40 عاماً وما فوق وذلك لأن مُعظم الأشخاص في هذا الجيل يكون لديهم نقص في الزنك. كما يُنصح بتناوله لكل شخص يُعاني من نقص حاد أو غير حاد للزنك في الجسم وفقاً للتحاليل الخاصّة.
  5. للتعب العام والإرهاق ولمُختلَف الأمراض كما يُستخدم أيضاً لتقوية جهاز المناعة ودعمه.
  6. لِعلاج هَشاشة العِظام (Osteoporosis).
  7. لِعلاج تساقُط الشعر (Hair loss) وللمُحافظة على حيوية الشعر وبريقه.
  8. لِعلاج فرط الحركة ونقص التركيز لدى الأطفال (ADHD) يُنصح باستخدامه مع مُنتجات Magic1 المورينجا، Vitan الأشواغاندا، و E-GOTO خُلاصة الجوتو كولا.
  9. لدى الأشخاص الذين يُصابون بالرشح ونزلات البرد والعدوى بشكل سريع ومُتكرر.
  10. لِعلاج اضطرابات النُمو لدى الأطفال.
  11. لِعلاج طنين الأُذن (Tinnitus) وبعض مشاكل السَمع المُختلفة. كما يُنصح باستخدامه في حالة التهاب الأُذن (Otitis) وخاصّة التهاب الأُذن الباطنة.
  12. للأشخاص الذين يُعانون من نقص وضعف الشهيّة خاصّة لدى الأطفال حيثُ أنّ ضعف الشهيّة يُسبّبه نقص الزنك في الجسم.
  13. للأشخاص الذين يُعانون من ضعف في حاسّة الشم أو التذوق وهي إحدى الأعراض المُهمّة لنقص الزنك في الجسم.
  14. لِعلاج اضطرابات البروستاتا. كما أن نقص الزنك في الجسم يُؤدي إلى تضخُّم البروستاتا ويجعلها عرضة أكثر للإصابة بالسَرطان.
  15. لِعلاج التهاب المَفاصل – الروماتيزم (Rheumatism).
  16. لِعلاج حالات العَمى الليلي والحد منه وتقوية الرؤية والبصر كما يُستخدم لِعلاج الماء البيضاء بالعين.
  17. لِعلاج بعض الأمراض الجلدية، الالتهابات الجلدية والتقرُّحات الجلدية ولتسريع اندمالها وشفائها مثل حَب الشباب (Acne)، الأكزيما، الهربس (HSV) والصدفية (Psoriasis). كما يُنصح باستخدامه كمُكمّل غذائي للمُحافظة على حيويّة الجلد وصحّته وحمايته من الأمراض والتصبُّغات الجلدية.

المَزيد من فوائِد الزنك بيكولينات – مُنتج Zinc:

  1. لِعلاج الحساسيّة من الأغذية المُختلفة مثل حساسيّة القمح (السيلياك- Celiac).
  2. في علاج الخُصوبة لدى الرجال والنساء وفي حل بعض من أمراض العُقم وحالات العنّه وخاصّة لزيادة هرمون التستوستيرون لدى الرجال. كما يُستخدم لِعلاج البرود الجنسي (Frigidity)، القذف المُبكر، ولزيادة عدد الحيوانات المنوية وتحسين جودتها.
  3. في حالة الإسهال الحاد عند الأطفال.
  4. كمُكمّل غذائي لمن يُعانون من أمراض القلب (Cardiovascular diseases) المُختلفة ولِعلاج ضغط الدّم المُرتفع (Hypertension).
  5. لِعلاج الالتهاب الرئوي – Pneumonia (ضمن برنامج علاجي كامل).
  6. لِعلاج الأنيميا المنجلية (Sickle cell).
  7. لِعلاج الربو (الأستما – Asthma).
  8. لِعلاج السُكري صنف 2 (Diabetes).
  9. لِعلاج أمراض المناعة الذاتية والأمراض الناتجة عن خلل في جهاز المناعة مثل التصلّب اللويحي (Multiple sclerosis) وغيره.
  10. للحد من تطور مرض نقص المناعة المُكتسب الإيدز (AIDS).
  11. للرضّع والأمهات المُرضعات طبعاً وفق كميات مُحددة وقليلة.
  12. للأشخاص الذين يُعانون من الإكتئاب (Depression) فإنّ بعض حالات الإكتئاب سببها نقص الزنك في الجسم.
  13. لِعلاج مرض كرون Crohn’s disease أو التهاب القولون التقرّحي Ulcerative Colitis.
  14. لِعلاج جرح أو قُرحة المَعِدة (Peptic ulcer) ولِعلاج عُسر الهضم (Dyspepsia).
  15. للتحسين من بعض حالات التخلُّف العقلي – مُتلازمة داون Down syndrome.
  16. لِعلاج مرض الجُذام (Hansen’s disease Leprosy).
  17. لِعلاج الخرف والألزهايمر ولتقوية الذاكرة.
  18. في حالة نقص الوزن لقلّة التغذية الناتجة عن الإمتناع عن الطعام لأسباب نفسية مثل مرض فُقدان الشهية العصبي Anorexia nervosa.
  19. لزيادة القوة لدى الرياضيين وتحسين الأداء الرياضي.
  20. لِلتخلص من تراكُم المعادن السامّة بالجسم.
  21. لِعلاج التهاب اللثة وللتخفيف من زيادة الكلس وترسّبه على الأسنان.
  22. لِعلاج تشنّج العضلات.
  23. لِعلاج أمراض وراثيّة تظهر بسبب نقص في الزنك وعدم القُدرة على امتصاصه.
  24. لِعلاج مرض ويلسون الوراثي (Wilson disease).
  25. لِعلاج التلاسيميا.
  26. لِعلاج الملاريا والأمراض الناتجة عن الطُفيليات.

تحذيرات:

  1. يُنصح بإستشارة مُختص عند استخدام الزنك من قبل الأطفال الرُضع، الحامل والمُرضعة.
  2. يجب تناول مُنتج Zinc حسب الكمية المَسموحة أو حسب تعليمات المُعالج المُختص. تناول كمية تزيد عن 2 غرام في اليوم قد تكون سامة.
  3. زيادة الزنك في الجسم تُؤثر على امتصاص أملاح هامة مثل النحاس وتقلّل من نسبة الكالسيوم، لذلك يجب الالتزام بالجُرعة اليومية المُحددة.

مَوانِع الاستخدام:

لا يوجد فئة مُعينة يُحظر عليها تناول الزنك. لكن تَختلف الاستخدامات والجُرعات وفقاً للعُمر ووفقاً للشخص المُستخدم.

الأعراض الجانبيّة:

لا تُوجد أعراض جانبية تُذكر لاستخدام مُنتج الزنك كمُكمّل غِذائي.

  • مُنتجاتنا حصرية لنا حيثُ يُمكنك شِراؤها فقط عبر مَوقعنا الالكتروني أو عبر مَواقع البيع المُختارة كموقع أمازون Amazon.
  • يعبأ المنتج وفق الشُروط العالمية المُشدّدة للسّلامة والصحّة والنظافة والأمان.

يتم شحن المنتج / المنتجات وكامل طلبك الى عنوانك المسجل وقت الشراء في عبوة مخصصة للحفظ والشحن الآمن.

أهلا! نقوم بتجهيز وشحن جميع الطلبات بشكل فردي يوميًا مع شركات التوصيل الكبرى الى عنوان العميل. يتم تسليم الطلبات في غضون 3-8 أيام عمل.

عند الشحن يتم ارفاق بوليصة شحن وفاتورة. لا يتم كتابة أي معلومات حول دواعي الاستخدام أو المرض على الطرد من الخارج. يراعي مشفى الحكمة الخصوصية الطبية لكل مشتري. تكتب محتويات الطرد على البوليصة على الطرد من الخارج على أنها مكملات غذائية أو يكتب الاسم اللاتيني العلمي لكل عشبة او مادة داخل المنتجات. أي على سبيل المثال، اذا قمت بشراء عبوة من منتج المورينجا، يكتب على الطرد أنها عبوة مكمل غذائي أو عبوة أوراق المورينجا، ولا يكتب أنها عبوة او منتج لتساقط الشعر مثلًا.

تتم طباعة تاريخ انتهاء الصلاحية للاستهلاك في الجزء السفلي الأيسر من العبوة. تاريخ انتهاء الصلاحية عادة بين 2-3 سنوات تقريبًا من وقت الشراء. لا تستخدم المنتجات بعد انتهاء صلاحيتها.

مرحبًا! نحن نتخذ كل الاحتياطات لضمان وصول جميع منتجاتنا بأمان إلى عملائنا، ولهذا السبب نستخدم أفضل أنواع العبوات القابلة للتدوير والمعدة لتخزين الغذاء وهي من نوع PETE. وذلك لمنع وتجنب الكسر أثناء الشحن، وتخفيض تكلفة الشحن وفق الوزن على العميل. لا تتردد في الاتصال بنا في أي وقت إذا كانت لديك أسئلة أخرى.

يمكنك القراءة حول سياسة الشحن والتوصيل لدينا عبر صفحة الشحن والتوصيل بالضغط هنا، كما يمكنك التعرف حول الدول التي نشحن لها منتجاتنا عبر الضغط هنا. 

لا. تحفظ المكملات بدرجة حرارة الغرفة حتى 25 درجة مئوية، دون التعريض لأشعة الشمس أو الرطوبة.

تحفظ المكملات بدرجة حرارة الغرفة حتى 25 درجة مئوية، دون التعريض لأشعة الشمس أو الرطوبة.
اذا قمت بتخزين خاطىء ووجدت أن الكبسولات تالفة او ذابت بفعل الحرارة، او أن العبوة الخارجية تالفة يرجى عدم استخدام المنتج حتى لو كانت صلاحيته سارية المفعول.

لا، لا تحتاج لوصفة طبيب لاستخدام المكملات العضوية، كما أن معظم الأطباء للأسف لا يعرفون الكثير عن المكملات الغذائية العضوية. وللعلم، فأن جميع منتجاتنا آمنة ويمكن استهلاكها يوميًا كالغذاء. على سبيل المثال، من منتجاتنا منتج أوراق نبتة المورينجا والتي يتم طهوها وتستخدم مع الشوربات لدى بعض الشعوب، كذلك منتج الكمون وهي بذور الكمون وهو غذاء وتابل يومي لشعوب أخرى. جميع منتجاتنا هي مكملات غذائية آمنة لا تحتاج لوصفة طبيب. إذا كنت لا تريد أن تأخذها على شكل كبسولة، يمكن فتح الكبسولات وخلط محتواها مع الطعام. أما اذا كنت تتناول أدوية كيماوية مختلفة أخرى، فينصح البحث عن تأثير خلط المكونات معًا (الادوية والمكملات). وتذكر، أن كل شيء طبيعي عضوي هو أفضل خيار يمكنك اعتماده دائمًا.

جميع منتجاتنا آمنة على المدى القريب والبعيد إذا اخذت وفق الجرعات الموصى بها. لا تسبب منتجاتنا آثار أو أعراض أو أضرار جانبية عند استخدامها، بل على العكس تمامًا، كلها آثار إيجابية، وستشعر أنك انسان آخر بعد استخدامها. للعلم، لا يسبب تناول منتجاتنا أي نوع من الأدمان.

نحن نخبر عملائنا دائمًا أن يستخدموا منتجاتنا على الأقل لمدة 2-3 أسابيع باستمرار وفق الجرعات الموصى بها، قبل أن يتم تقييم نتائج الاستخدام. للحصول على نتائج ايجابية مستمرة ننصح بالاستمرار بتناول منتجاتنا.

بالطبع! الكبسولات حجم 0 نوع HPMC، وهي كبسولات نباتية سريعة الذوبان وسهلة الهضم. يمكن فتح الكبسولات أيضًا وخلط محتواها مباشرة مع الطعام او الشراب. هذا آمن تمامًا ويقوم العديد من العملاء بتناول المكملات بهذه الطريقة.

مرحبًا بك! نعم يستمر تأثير تناول المكملات خلال اليوم. في الحقيقة إن الالتزام بتناول المكملات وفق الجرعات الموصى بها يعطي نتائج ايجابية مستمرة. لنتائج ايجابية متواصلة يوميًا نقترح الالتزام بالجرعات الموصى بها يوميًا.

شكرًا لتوجهك! تؤخذ الكبسولات وفق الجرعات المقترحة المسجلة على العبوة. يتم تناولها قبل الوجبات لامتصاص أقصى او ممكن أيضًا مع او بعد الوجبات.

لا. يمكن تناول هذه المكملات مع الطعام أو بدونه. لامتصاص أفضل تناول الكبسولات قبل الوجبات، لكن، كما ذكرنا يمكنك تناول الكبسولات مع الوجبات أيضًا.

مرحبا بك! لا يتعارض تناول منتجاتنا مع استخدام مستحضرات التجميل وعلاجات الليزر للشعر. نحن نوصي دائمًا باستخدام مستحضرات تجميل طبيعية عضوية، كاستخدام المراهم، مزيلات العرق، طلاء الأظافر، الصبغة والشامبو العضوية الصحية. كما نوصي باستشارة طبيب في حالات استخدام علاجات الفلاش والليزر المختلفة لازالة الشعر اذا كنت تعاني من مشاكل وأمراض جلدية او تعاني من أمراض ضعف المناعة والسرطان.

يفتخر مشفى الحكمة كونه ماركة عالمية مسجلة ® تقدم أفضل وأقوى المكملات الغذائية العضوية ذات الجودة الفائقة والجرعات الأعلى والأكثر فاعلية للحصول على أفضل النتائج الملموسة بالتزامن مع تقديم النصائح لنمط حياة صحي. نقدم أكثر الرزم والتركيبات العضوية أمانًا وفاعلية مع سنوات خبرة طويلة وشهادات جودة عالمية. تم تطوير الرزم والمنتجات استنادًا الى خبرتنا الطويلة لسنوات عديدة واستنادًا على كم كبير من الأبحاث العلمية الطبية المعتمدة لدينا. نقدم هذه المنتجات والرزمات منذ عام 2009 مع نتائج رائعة لدى عملائنا.

منتجاتنا حاصلة على أفضل الشهادات المعتمدة العالمية للجودة الفائقة والأمان وتعبأ في مصانع تستوفي شروط ادارة الغذاء والدواء الأمريكية. يتم تعبأ الكبسولات بأحدث طرق التكنولوجيا المتقدمة لضمان مكملات نظيفة، آمنة وعالية الجودة. أنت في أيدي أمينة، وستحصل على منتجات تستوفي أعلى المعايير، إطمئن!

مرحبًا بك! نعم، يرجى ملاحظة أن جميع منتجاتنا يتم تصنيعها في مصنع يستوفي شروط إدارة الغذاء والدواء FDA ومعتمدة من الممارسات التصنيعية الجيدة (GMP) بالإضافة الى شهادات الجودة الفائقة المنوعة. نحن هنا لأية استفسارات أخرى، يرجى إعلامنا إذا كان لديك المزيد من الأسئلة.

تحتوي كل عبوة على 100 كبسولة.

مرحبًا! شكرًا لك على سؤالك. يرجى العلم أن منتجاتنا تحتوي مكونات طبيعية وعضوية 100%، وهي ليست معدّلة وراثيًا، كن مطمئنًا.

مرحبًا! يتم صنع الكبسولات من الجيلاتين النباتي وهي من نوع HPMC، سريعة الذوبان وسهلة الهضم والاستخدام، كما تعتبر كبسولات نباتية. الرجاء إعلامنا إذا كان لديك المزيد من الأسئلة.

نعم بالطبع! يتم اختبار محتويات ومكونات جميع منتجاتنا بحثًا عن المعادن الثقيلة والسموم. وقد تخطت جميع الاختبارات وهي آمنة جدًا للاستخدام.

نحن نقوم باختبار جميع منتجاتنا عند التصنيع، كما تخضع منتجاتنا لاختبارات معملية وشهادة طرف ثالث لسلامة المنتج وجودته. إذا كانت لديك أسئلة أخرى، فلا تتردد في طرحها في أي وقت.

أهلا بك! جميع عبوات منتجاتنا (الكبسولات) تحتوي ختم أمان (الورقة الداخلية البيضاء بالغطاء). نحن نقوم بالتأكد من أن جميع منتجاتنا ذات جودة عالية ومعبأة بعناية فائقة، ولكن أحيانًا نادرة لا يلتصق ختم الأمان الداخلي بفتحة العبوة عند التصنيع ويكون ملتصق بأعلى الغطاء. في هذه الحالة لا تقلق فلا مشكلة من استخدامها، فهي صالحة وآمنة للاستخدام. لأي استفسار آخر يُرجى التواصل معنا مباشرةً حتى نتمكن من مساعدتك بشكل أكبر. نحن دائمًا سعداء لتقديم المساعدة.

شكرًا لسؤالك. لا تحتوي منتجاتنا الكافيين أو أي منبهات أخرى.

جميع منتجاتنا عضوية حلال ولا تحتوي كحول.

نعم! جميع منتجاتنا حلال.

يُطلق على حجم الكبسولة تقنيًا 0 (صفر). هذه الكبسولة أصغر من حجم الكبسولات القياسية ويمكن لمعظم الناس تحملها (بما في ذلك الأطفال فوق سن 8 سنوات). آمل أن تساعدك هذه الإجابة!

شكرًا لسؤالك. تختلف رائحة الكبسولات باختلاف محتواها، ولكن عند بلعها لن تشعر بطعم ما.

لا يوجد طعام أو شراب بدون سعرات حرارية. جميع منتجاتنا تكاد تكون السعرات الحرارية بها غير موجودة، وهي بسيطة جدًا (أقل بكثير من 10 سعرات حرارية لكل كبسولة).

مشفى الحكمة ماركة عالمية مسجلة ® تقدم أفضل وأقوى المكملات الغذائية العضوية ذات الجودة الفائقة والجرعات الأعلى والأكثر فاعلية للحصول على أفضل النتائج مع تقديم النصائح لنمط حياة صحي. نقدم أكثر الرزم والتركيبات العضوية أمانًا وفاعلية مع سنوات خبرة طويلة وشهادات جودة عالمية.

لا يحتوي صويا

حلال ولا يحتوي كحول

غير معدل وراثياً

ملائم للنباتين

المركبات عضوية 100%

بدون منكهات والوان

لا يحتوي لاكتوز

لا يحتوي خميرة

لا يحتوي نشا

لا يحتوي جلوتين

منتجاتنا حاصلة على أفضل الشهادات المعتمدة العالمية للجودة الفائقة والأمان وتعبأ في مصانع تستوفي شروط ادارة الغذاء والدواء الأمريكية. يتم تعبأ الكبسولات بأحدث طرق التكنلوجيا المتقدمة لضمان مكملات نظيفة، آمنة وعالية الجودة. أنت في أيدي أمينة، وستحصل على منتجات تستوفي أعلى المعايير.

كبسولات نباتية سهلة الابتلاع وسريعة الذوبان

امتصاص سريع وسهل للمواد للاستفادة القصوى

سهل الإستخدام ويحفظ بدرجة 25 درجة مئوية

عبوة ذات جودة مخصصة لحفظ الغذاء واعادة تدويرها

تغليف يحافظ على جودة المواد وشحن آمن وسريع

منتجاتنا صديقة للبيئة ولا يتم تجربتها على الحيوانات

يوافق الشروط العالمية للسلامة والصحة والجودة

ايزو معيار دولي يضمن منتج ذو جودة فائقة

ايزو معيار دولي يضمن منتج آمن للمستهلك

تحليل ومراقبة المخاطر منذ التصنيع حتى الاستهلاك

منتجاتنا رزم علاجية قصص شفاء كتب ونشرات صحتك بصحنك

هل ما زال لديك استفسار؟ نحن جاهزون للإجابة

يمكنك تعبئة استفسارك بالنموذج أدناه. يرجى التأكّد من كتابة عنوان بريدك الإلكتروني بشكل صحيح لنتمكن من الرد عليك.
يرجى الانتظار...

معلومات إضافية

الوزن 0.11 kg
0
    0
    سلتك
    سلتك فارغةعودة للمتجر