“حين يُرفَض الإستسلام لمرض طيف التوحد وفرط الحركة والتركيز” رِحلة إصرار وعزيمة.

محمد البالغ من العُمر 7 سنوات، يُعاني من طيف التوحد، فرط الحركة وتشتت الإنتباه، بالإضافة الى إضطرابات في النوم والأرق الليلي.
بقوة حب الام لابنها ربت السيدة أم محمد طفلها المُصاب بطيف التوحد، حتى قررت  السيدة السعودية الإنطلاق بإصرار وعزيمة برحلة البحث عن حل لمساعدة إبنها محمد.

مرض طيف التوحد

مرض طيف التوحد

منتجات ورزمة مشفى الحكمة لمرض طيف التوحد

قررت ام محمد تجربة منتجات مشفى الحكمة.
تواصلت السيدة ” أم محمد ” مع الطاقم في تاريخ 4/11/2020 عبر تطبيق” الواتس اب”، لتطلب السيدة ” السعودية” منتجات لفرط الحركة، فقد كانت تتمنى إنتظام نوم طِفلها في الليل، بالإضافة الى مُساعَدَتِه في رفع المستوى الإدراكي لديه.

قام طاقم مشفى الحكمة بتحضير رزمة المكملات الغذائية التي خُصِصّت لطفلها محمد وتم شحنها خلال يومين.
في تاريخ 17/12/2020  أي بعد شهر واحد فقط على تناول الرزمة قام مشفى الحكمة  بالتواصل مع ” أم محمد” للإطمئنان على صحة طفلها وهكذا كان ردها:

مرض طيف التوحد

بداية الشفاء

بلهفة وشغف وبكاء، بكلمات حميميّة أثلجت صدورنا عَبّرت الأم عن فرحتها وسعادتها ببداية إنتهاء معاناتها وتخطيها الصعوبات في تعاملها معه.
نعم، رُزمة واحدة كفيلة بكل هذا التغيير الايجابي الملحوظ، أصبح محمد ينام الليل بأكمله بفضل الله وبفضل الأعشاب الطبيّة العضوية.

بالرغم من التَحسُّن الملحوظ الذي حققه محمد، تطلب الام التخلص بشكل نهائي من دواء “ريسبيردال” وهو دواء مضاد للذهان، ويُستخدم بشكل أساسي لحل مشكلة الأشخاص المصابين بالتوحد، ويتم تناوله إما عن طريق الفم أو الحقن العضلي.
نزولاً لرغبتها، ولسعادتنا بإنجاز الطفل، وإصرار أمه، قُمنا بوضع خطة جديدة وفقاً لوضعه.

مرض طيف التوحد

أدرك طاقم مشفى الحكمة بداية تماثل الطفل محمد للشفاء، وبإصرار والدته لم نترك طفلها فريسة سهلة لمظاهر وأعراض التوحد لتعبث بحياة طفلها، فقد كانت عباراتها بِمثابة نقطة الإنطلاق والتحدي للعمل الكدّ والمُستمر من مركزنا لتخليص محمد من دواء “رسبيردال”.

الشفاء من المرض والتخلص من الادوية الكيماوية

بعد الإستمرار على تناول الرزمة من تاريخ 28/12/2020 الى 1/4/2021 أي لمدة ما يُقارب ال 3 أشهر، إستطاع محمد التخلص نهائياً من دواء “رسبيردال”.

بفضل من الله أولاً، وبفضل أعشابنا العضويّة والرحلة التي استمرت ما يُقارب ال 5 أشهر تماثل محمد للشفاء، وتخلص من فرط الحركة والتشتت، كما أن نومه ليلاَ أصبح منتظما، الى جانب أنه تخلص من دواء “رسبيردال” بشكل نهائي.

نحمد الله بأن مركز مشفى الحكمة كان سبباً في شفاء محمد ونسأل الله تعالى أن يتم عليه الصحة والعافية.

ملاحظة: صور الأشخاص للتوضيح فقط.
ملاحظة: النتائج ممكن ان تختلف من شخص لآخر.

العلاج المقترح