كيفية علاج الهربس التناسلي عند الحامل بالتفصيل تجدونها هنا

يجب أن تسارع المرأة الحامل في علاج الهربس التناسلي، حتى لا تنتقل العدوى إلى طفلها.
إذ ترتفع احتمالية نقل العدوى الفيروسية من المرأة الحامل إلى الطفل أثناء الولادة (ويدعى وقتها بالهربس الوليدي)، وقد يؤدي إلى حدوث أضرار في دماغ الطفل، العمى أو حتى الوفاة للطفل.

كيفية علاج الهربس التناسلي عند الحامل

العلاج خلال الحمل يساعد في تقليل إمكانية تفشي الهربس، خصوصاً إذا أصيبت الحامل بـ 6 نوبات أو أكثر في العام.
إذ يساعد على تقليل احتمالية التفشي بشكل كبير، كما أنه آمن أثناء الحمل.
يمكن أن يصف الطبيب دواء فالاسيكلوفير (فالتريكس) والأسيكلوفير (زوفيراكس) اللذان يعتبران من أكثر أنواع الأدوية المستخدمة للهربس خلال فترة الحمل فهي تقلل من انتشار الفايروس وظهور الاعراض اذ تسرّع من شفاء التقرحات ويمكن أن تقلل فرص حدوث آفات نشطة وقت المخاض، بالتالي تقليل فرصة انجاب المرأة بالولادة القيصرية لتجنب انتقال الفيروس للطفل.
يبدأ تناول هذه الأدوية في الأسبوع الـ 36 من الحمل، ويستمر حتى الولادة.

الهربس التناسلي – أعراض عدوى الهربس التناسلي – فيروس الهربس

منع انتقال الهربس التناسلي أثناء ممارسة الجنس

تساعد أيضاً الأدوية المعالجة للهربس التناسلي خلال فترة الحمل على تقليل خطر انتقال العدوى أثناء ممارسة الجنس.
ولأنه يمكن انتقال عدوى فيروس الهربس التناسلي عن طريق ملامسة الأعضاء التناسلية، أو ملامسة الفم للأعضاء التناسلية يجب استخدام الواقي الذكري، حتى لو لم يكن هناك وجود لأي أعراض.
الجدير بالذكر أنه يجب تجنب الاتصال الجنسي تماماً وبشكل كامل عندما تبدأ الأعراض في التفشي.
ويتضمن ذلك الفترة التي تسبق مرحلة تفشي الفيروس، عندما تكون الأعضاء التناسلية أكثر حساسية للمس.

التخلص من الهربس التناسلي والشفاء مِنهُ لم يَعُد بأمرٍ مُستحيل! قصّة شفاء السيد راسم!

فوائد التخلص من الهربس التناسلي عند الحامل

التخلص من فيروس الهربس التناسلي عند الحامل له العديد من الفوائد، وتشمل:

  • خفض خطر انتقال الفيروس من المرأة الحامل إلى طفلها أثناء الولادة.
  • خفض خطر انتقال الفيروس من المرأة إلى الزوج.
  • تقليل احتمالية  الولادة القيصرية.

شفيت من الهربس التناسلي صنف 2 وصنف 1 – هذه كلمات السيد رود من امريكا

التصنيف: الأمراض مقالات

العلاج المقترح